البطريرك الراعي: لبنان ليس دولة دينيّة، لا مسيحيّة ولا إسلاميّة - مقالات
how to
أحدث المقالات

البطريرك الراعي: لبنان ليس دولة دينيّة، لا مسيحيّة ولا إسلاميّة

البطريرك الراعي: لبنان ليس دولة دينيّة، لا مسيحيّة ولا إسلاميّة

أبونا :

 

خلال استقباله وفدًا من حزب الكتائب لتقديم التهاني بمناسبة عيد الميلاد المجيد، قال البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي إنّ "لبنان ليس بدولة دينيّة، لا مسيحيّة ولا إسلاميّة، وهو أنشئ لكي يعيش مواطنوه سويّة التعدديّة في الوحدة".

ولفت إلى أن "الوطن في خطر، وخطر اليوم هو أن لبنان الذي فصل الدين عن الدولة بدأ البعض يسعى إلى تحويله شيئًا فشيئًا إلى دولة دينيّة. ولكن لبنان ليس بدولة دينيّة، لا مسيحيّة ولا إسلاميّة، وهو انشئ لكي يعيش مواطنوه سوية التعددية في الوحدة، وهذا ما يميزه عن جميع دول المنطقة حيث آحادية الدين والسلطة والرأي والحزب والتفكير".

أضاف: "علينا بناء هذا الوطن سويًا على التعدّدية في الوحدة والثقافة والدين، وعلينا أن نبني هذا الوطن على هذا التفكير، ولا يجب أن نجر لبنان إلى دولة مذهبية طائفية. هذا هو نضالنا اليوم، وانتم ونحن نناضل من أجل لبنان.. فلبنان يعنينا جميعًا، مسلمين ومسيحيين، ونحن من بطريرك إلى بطريرك نتحدّث عن لبنان واللبنانيين من دون تمييز".

ولفت البطريرك الماروني إلى أنّه و"عند تطويب الإخوة المسابكيين الشهداء، أطلق البابا (فرنسيس) على الموارنة تسمية الأمة المارونيّة، ولكننا لم نسكر بهذه التسمية، فلم نسعَ يومًا إلى إنشاء لبنان ماروني، بل ناضلنا من أجل لبنان، وليس من أجل الموارنة فقط"، مشدّدًا على ضرورة "عدم تقديم المصالح الشخصية على المبادئ الوطنيّة، وأن يكون الولاء للبنان".

Related

Share

Rating

0 ( 0 reviews)

Post a Comment

الفئة
علامات البحث