أحدث المقالات

أسرة باكستانية مسيحية تدين السلطات لاختطاف ابنتها وإجبارها على الزواج من خاطفها

أسرة باكستانية مسيحية تدين السلطات لاختطاف ابنتها وإجبارها على الزواج من خاطفها

وكالات، لينغا :

 

نددت عائلة باكستانية مسيحية قالت إن ابنتها البالغة من العمر 12 عامًا تم اختطافها وتقييدها بالسلاسل لأكثر من 6 أشهر، وإجبارها على الزواج من مختطفها. وهاجمت العائلة السلطات، بعد أن أطلقت سراح "الزوج". وأعربت العائلة عن غضبها من عدم اتخاذ الحكومة أي إجراء آخر ضده.

محققو الشرطة، احتجزوا المسلم خيزر حياة، في البداية، ثم أطلقوا سراحه، مشيرين إلى أنه "لا يوجد دليل على أن الفتاة لم توافق على الزواج، وأن تقريرا طبيا أفاد بأنها كانت تبلغ من العمر 16 عاما".

وتم اختطاف الفتاة الصغيرة من منزلها بمنطقة فيصل آباد في يونيو، وجرى احتجازها في منزل خيزر حياة، البالغ من العمر 29 عاما، حيث أجبرت على العمل في إزالة روث الحيوانات.

والد الفتاة أشار إلى أن "الشرطة اكتشفت ابنته في منزل في حافظ آباد، على بعد 110 كيلومترات من منزلها".

وتابع قائلا: "لقد اغتصب الخاطفون ابنتي بشكل متكرر، وتعرضت لصدمة بعد تعرضها للتعذيب الجسدي والنفسي... لقد أجبروها على اعتناق الإسلام". وأضاف: "لقد تم الاحتفاظ بها كعبدة، وأجبرت على العمل مع ربطها بسلسلة في كاحليها...لم تكن الشرطة تسجل شكواي، وهددتني لكوني من أقلية مسيحية، واستخدمت ملاحظات عنصرية". "تم إحضارها إلى مركز الشرطة بعد مفاوضات مع خاطفيها، وتم تضميدها في مركز الشرطة..لقد أصيبت بصدمة نفسية، وما زلت لا أصدق أنها قدمت شهادتها لصالح خاطفيها". كما طعن الوالد في تقرير المحكمة، وأظهر شهادة ميلاد ابنته مع صور لجروح عميقة وتقرحات في كاحليها.


 

Related

Share

Rating

0 ( 0 reviews)

Post a Comment

الفئة
خيارات أخرى
  • Recent
  • Popular
  • Tag
علامات البحث